News Detail

العودة

غرفة الأخبار

العودة
16/09/2019
الطيران المدني يحتفل بمرور عام على تشغيل ال T4

الطيران المدني يحتفل بمرور عام على تشغيل ال T4

اكد رئيس الطيران المدني الشيخ /سلمان  صباح السالم الحمود الصباح ، البدء في مراجعة شاملة لكل القوانين واللوائح التي من شأنها تطوير آليات سوق النقل الجوي وتنظيم العلاقة بين كل الأطراف المعنية، فضلا عن البدء بالتحضير لإصدار قانون جديد لتحويل الإدارة العامة للطيران المدني إلى هيئة فنية مستقلة، أسوة بدول المنطقة ودول العالم المتقدم.

وأضاف في كلمته التي ألقاها خلال الحفل الذي أقيم بمناسبة مرور عام على تشغيل مبنى الركاب (T4) في مطار الكويت الدولي، ان هذه الخطوة ستمنح الطيران المدني الفرصة المستحقة لفصل الجانب التشغيلي عن الجانب الرقابي والتشريعي، ولتمارس مسؤوليتها كسلطة رقابية على قطاع النقل الجوي، بينما تكون هناك شراكة مع القطاع الخاص المحلي والأجنبي لتتولى الجانب التشغيلي شركات متخصصة تعمل بأسلوب تجاري وفني .

و قد حضر الحفل مدير عام الطيران المدني يوسف الفوزان، ووكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون أمن المنافذ اللواء منصور العوضي، وسفيرة تركيا عائشة كويتاك، وسفير كوريا الجنوبية هونغ يونغ جي، والرئيس التنفيذي لشركة انيشون الكورية لخدمات المطارات كوانغ سو لي.

وأشار الحمود إلى حرص الحكومة على تحديث البنية التحتية لقطاع النقل الجوي في الكويت، وتتويجا لتوجيهات صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد في تحويل الكويت إلى مركز مالي وتجاري، والتزاما برؤية الكويت 2030، إذ نقوم حاليا بتحديث البنية التشريعية لقطاع الطيران المدني بما يتوافق مع المتطلبات الدولية وتوصيات المنظمات العالمية المتخصصة في عالم الطيران.

وأضاف الحمود أن الاحتفال جاء بالتزامن مع نهاية موسم الصيف والسفر، حيث توزعت حركة الركاب في مطار الكويت الدولي بين المباني المختلفة، الأمر الذي خفف العبء عن المبنى الرئيسي بشكل ملحوظ في هذا الصيف، والتي تجاوزت فيه حركة الركاب 6 ملايين مسافر.

وزاد: اليوم نقطف ثمار التجربة الأولى للطيران المدني بالشراكة مع القطاع الخاص بعد أن تم اسناد مهمة إدارة وتشغيل مبنى الركاب الجديد (T4) إلى إحدى كبرى الشركات العالمية في إدارة المطارات فتحقق التالي:

1- رفع كفاءة التشغيل في المبنى بما يتوافق مع المقاييس الدولية في إدارة المطارات.

2 - تحسين الخدمة للمسافرين حيث تجاوز معدل الإقلاع بالوقت لشركة الخطوط الجوية الكويتية 90%.

3 - نقل المعرفة للشباب الكويتي، حيث بدأت برامج تدريبية مكثفة داخلية وخارجية لمجموعة من الموظفين المتميزين في تخصص إدارة المطارات.

4 - تحقيق إيرادات إضافية للدولة، حيث يحقق إيرادات تتجاوز 100 مليون دينار للخمس سنوات القادمة.

وقال الشيخ / سلمان الحمود الصباح :" بهذه المناسبة ، نتقدم بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح لدعمه الكبير لمشاريع الطيران المدني ، والشكر موصول لمعالي وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشئون الخدمات الأخ الفاضل خالد ناصر الروضان  لدعمه المتواصل ، ولاننسى كذلك الدور الواضح للوزراء السابقين المختصين بالطيران المدني لمساندتهم الكبيرة لتشغيل هذا المبنى ، ونخص بالذكر هنا معالي وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشئون الإسكان  الأخت الفاضلة / جنان محسن رمضان .
ولابد أن نشيد كذلك بالجهد الكبير لجميع الجهات الحكومية التي ساهمت في تشغيل المبنى في وقت قياسي ، ونخص بالذكر( وزارة الداخلية - الإدارة العامة للجمارك - الإدارة العامة للاطفاء - وزارة الصحة  - وزارة الكهرباء والماء - وزارة الأشغال - الهيئة العامة للطرق ) .
والشكر موصول كذلك لشركة الخطوط الجوية الكويتية التي كان لهم الدور الواضح في استكمال تشغيل المبنى بانسيابية عالية وبطريقة احترافية ، ونأمل أن يكون هذا المبنى بداية جديدة لانطلاقة الناقل الوطني نحو آفاقاً أوسع وأجمل ، كما لا نغفل الدور االحيوي لمؤسسة مطار انشن الدولي لنجاحها في إدارة عمليات التشغيل على الرغم من الصعاب والتحديات التي واجهتها .
ولاننسى كذلك الجهود الدؤوبة لجميع العاملين في الإدارة العامة للطيران المدني وكل الفرق حيث كان لتلك الجهود الأثر البالغ في نجاح تشغيل مبنى الركاب T4في وقت قياسي..."
  واختتم الشيخ / سلمان الحمود الصباح كلمته قائلا : " أكرر شكري وتقديري لكل من ساهم في هذا الإنجاز الذي نفتخر به جميعا ، سائلين المولى عز وجل أن يحفظ الكويت وأهلها من كل مكروه تحت ظل قيادة حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وولي عهده الأمين الشيخ / نواف الأحمد الجابر الصباح حفظهما الله ورعاهم ".

من جانبه قال رئيس مجلس إدارة شركة الخطوط الكويتية يوسف الجاسم في كلمة مماثلة ان الشركة ركزت أهدافها لرفع نسب الالتزام بالمواعيد إذ ارتفعت من 59% في أغسطس 2018 لنحو 93% في أغسطس الماضي بعد الانتقال للمبنى الجديد ما يعد إنجازا.

وأوضح ان «الكويتية» حققت المركز التاسع في انضباط المواعيد من بين 175 شركة طيران في أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط والمركز الاول على شركات الطيران في الشرق الأوسط وفقا لتقرير وكالة (OAG) البريطانية المتخصصة في التحقق من الأداء الإنتاجي لقطاعات الطيران المدني.

وأضاف ان الشركة حصلت أخيرا على تقدير خمس نجوم للعام 2019 من منظمة (ابيكس) لتصنيف شركات الطيران العالمية استنادا الى استبيان محايد لعينة من عملاء الشركات المتضمنة في التقييم.

وأشاد بدور الإدارات الحكومية المختلفة التي واصلت الليل بالنهار وحققت إنجازا بارزا على مستوى إتمام المشاريع وخلال فترة قياسية.

وذكر ان هذه الجهود ساهمت في تشغيل واحتضان نحو 4.5 ملايين راكب في سنة الافتتاح وبمعدل 91 رحلة يوميا ذهابا وإيابا بإجمالي وقدره حوالي 33225 رحلة دون احتساب الرحلات الإضافية الموسمية.

وأفاد بأن خلال الفترة من 15 أغسطس 2018 وحتى 14 غسطس 2019 تم تشغيل نحو 27800 رحلة جوية ونقل نحو 4.06 ملايين مسافر في مبنى (T4) متوقعا ان يكون إجمالي العدد المنقول من والى مبنى (T4) في نهاية هذا العام نحو 4.8 ملايين راكب.

من جهته، قال مدير إدارة الهندسة والمشرف العام على مبنى الركاب (T4) م.صالح الفداغي، إن المبنى يعد نموذجا حكوميا ناجحا بسواعد كويتية، مبينا مزايا المبنى بقدرته الاستيعابية التي تصل إلى 4.5 مليون راكب سنويا، ومواقف تتسع لـ 1800 سيارة، و50 كاونتر لوزن الأمتعة، بينما يحقق المبنى إيرادات تبلغ 20 مليون دينار سنويا، بينما يرفع الحركة في المطار بنسبة 10%، مبينا أن تكلفة المبنى بلغت 56 مليون دينار، كما جاء ضمن المزايا أن المبنى أتاح 2000 فرصة عمل.

ولفت إلى أن إسناد إدارة المبنى لمشغل عالمي حقق عدة أهداف منها، رفع كفاءة تشغيل المبنى بما يتوافق مع المقاييس الدولية، تحسين الخدمة المقدمة للمسافرين، نقل المعرفة للشباب الكويتي.

وذكر الفداغي احصائيات الركاب والحقائب في المبنى منذ بدء التشغيل ولمدة عام، إذ خدم المبنى 26 ألف رحلة بإجمالي 3.8 ملايين مسافر، معهم 4 ملايين حقيبة، مبينا أن أقصى عدد رحلات باليوم بلغ 105 رحلات بأقصى عدد للمسافرين بلغ 18 ألف مسافر.