News Detail

العودة

غرفة الأخبار

العودة
18/01/2018
افتتاح معرض الكويت للطيران 2018 برعاية أميرية سامية

افتتاح معرض الكويت للطيران 2018 برعاية أميرية سامية

تحت رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه اقيم صباح اليوم حفل افتتاح معرض الكويت للطيران 2018. وقد أناب سموه رعاه الله نائب وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح لحضور الافتتاح. وبدأ الحفل بالنشيد الوطني ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم بعدها ألقى رئيس الإدارة العامة للطيران المدني الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح كلمة هذا نصها: "بسم الله الرحمن الرحيم معالي الأخ الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح نائب وزير الديوان الأميري ممثل راعي الحفل حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه معالي الأخت الدكتورة جنان بوشهري وزيرة الدولة لشؤون الاسكان ووزيرة الدولة لشؤون الخدمات أصحاب السعادة والمعالي رؤساء هيئات الطيران المدني الخليجية والعربية السادة ضيوف معرض الكويت للطيران الكرام السادة الحضور الكريم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يسعدنا أن نرحب بكم اليوم اجمل ترحيب في هذه المبادرة الهامة لتنظيم معرض الكويت للطيران 2018 الذي يقام لاول مرة في دولة الكويت بحضور الاخوة في سلطات الطيران المدني في دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية الشقيقة والاصدقاء في الدول الصديقة وبمشاركة مجموعة من شركات الطيران العالمية والشركات المقدمة لخدمات الطيران. وبهذه المناسبة نتقدم بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لحضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه على الرعاية الكريمة لمعرض الكويت الاول للطيران والتي تؤكد حرص سموه واهتمامه البالغ بقطاع الطيران المدني في دولة الكويت حيث تكلل هذا الدعم والاهتمام بالتطورات التي يشهدها حاليا قطاع النقل الجوي من مشاريع كبرى لتطوير البنية التحتية وتحديثها بشكل كبير. كما نتقدم بالشكر الجزيل لممثل راعي الحفل معالي الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح على حضوره لحفل افتتاح المعرض الاول الذي يقام على ارض الكويت. حضورنا الكريم لقد أولت دولة الكويت اهتماما بالغا بتطوير البنى التحتية لقطاع النقل الجوي في البلاد ايمانا بأهمية الاستثمار في صناعة الطيران المدني وانطلاقا من ضرورة رفع كفاءة مطار الكويت الدولي الذي يعتبر الواجهة الحضارية للبلاد. فقد اعتمدنا المفهوم الجديد لتحديث عمل الطيران المدني مع ما يتوافق مع التطورات العالمية وبما يتناسب مع مفاهيم الامن والسلامة العالمية لذلك سيتم التركيز على ان تكون سلطة الطيران المدني سلطة رقابية وتشريعية على جميع انشطة الطيران المدني في دولة الكويت مع الاستفادة من الخبرات العالمية في مجالات الادارة والتشغيل لتقديم افضل الخدمات الجوية. حضورنا الكريم يشهد مطار الكويت الدولي اليوم جملة من المشاريع الاستراتيجية والتي من شأنها رفع كفاءة القطاعات التشغيلية وتحصين الخدمات المقدمة للمسافرين خلال المرحلة المقبلة. فالعمل جاري في مبنى الركاب الجديد (تي 2) بطاقة استيعابية تصل الى 25 مليون راكب سنويا والذي تم تصميمه وفق احدث ما وصلت اليه المطارات العالمية والمخطط افتتاحه في العام 2022 كما ان العمل مستمر لانجاز المبنى المساند (تي 4) في منتصف العام الحالي والذي تصل طاقته الاستيعابية الى 5ر4 مليون راكب سنويا. ومن المشاريع الجاري تنفيذها ايضا انشاء مدرجين جديدين اضافة الى بناء برج مراقبة جديد مزود بأنظمة متطورة وانشاء ممرات للطائرات لرفع الطاقة الاستيعابية لمطار الكويت. ونأمل ان تحقق هذه المشاريع التطويرية النقلة النوعية المطلوبة لرفع كفاءة مستوى الحركة الجوية وزيادة الطاقة الاستيعابية والتشغيلية لحركة الطيران والشحن الجوي في مطار الكويت الدولي. حضورنا الكريم مع التقدم المذهل الذي يشهده سوق النقل الجوي من تطورات وتحديثات متسارعة رأينا ضرورة الاهتمام بالعنصر البشري كرافد اساسي ومحوري في اية تغييرات خلال السنوات المقبلة فالتنمية البشرية هي المرتكز الرئيسي لتحقيق التنمية الشاملة المنشودة لذلك فقد وضعنا على رأس اولوياتنا تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في مجالات الطيران المدني والنقل الجوي في القطاعات التشغيلية. حضورنا الكريم لعله من المناسب هنا ان نسجل شكرنا وتقديرنا لجميع العاملين في الادارة العامة للطيران المدني على ما بذلوه من جهود دؤوبة ومتواصلة خلال الفترة الماضية الامر الذي اثمر عن تحقيق نتائج قياسية في معايير السلامة الدولية بعد ان اظهرت نتائج التقييم الذي قامت به المنظمة الدولية للطيران المدني (ايكاو) حصول مطار الكويت الدولي على نتيجة 18ر78 في المئة والتي تؤكد تفوقا ملحوظا على مستوى المعايير الدولية والاقليمية. حضورنا الكريم في الختام ننتهز هذه المناسبة لنرحب بضيوفنا الكرام ممثلي الشركات العالمية المتخصصة في صناعة الطيران والذين سيكون لمشاركتهم التأثير البالغ في اثراء حيوية فعاليات المعرض.. فمرة اخرى نرحب بضيوفنا الكرام في بلدهم الكويت املين لجميع المشاركين في معرض الكويت للطيران التوفيق والنجاح وان تكلل فعاليات المعرض وانشطته المتعددة بالتميز والاستمرار. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته". كما القى رئيس اللجنة المنظمة لمعرض الكويت للطيران احمد اسماعيل بهبهاني كلمة هذا نصها: "بسم الله الرحمن الرحيم معالي الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح نائب وزير شؤون الديوان الاميري معالي الشيخ سلمان الحمود الصباح رئيس الطيران المدني معالي وزيرة الدولة لشوؤن الاسكان وشؤون الخدمات د.جنان بوشهري أصحاب المعالي والسعادة الحضور الكريم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بداية اسمحوا ان اتقدم باسمي وباسم اعضاء اللجنة المنظمة والرعاة والمشاركون بجزيل الشكر وعظيم الامتنان الى حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح امير البلاد حفظه الله ورعاه على رعاية سموه الكريمة لمعرض الكويت للطيران الذي يقام لاول مرة على ارض دولة الكويت. لقد كان اقامة هذا المعرض حلما بعيد المنال تحقق اليوم على ارض الواقع بفضل الله وعزيمة شباب الكويت ودعم الدولة لهم فمعرض الكويت للطيران 2018 يقام اليوم بمشاركة اكثر من 140 شركة محلية وعالمية متخصصة في قطاعي الطيران المدني والعسكري بالاضافة الى 57 طائرة معروضة امامكم. اصحاب المعالي والسعادة الحضور الكريم ان هذا العدد الكبير من المشاركين بأول معرض للطيران يعتبر نجاحا بحد ذاته يعكس الثقة التى اكتسبتها الكويت على الساحة العالمية كما انه يساهم في خدمة الاقتصاد الوطني وتحريك قطاعات الخدمات والاتصالات والنقل والسياحة. ولاشك ان معرض الكويت للطيران يعزز من مكانة الكويت الاقتصادية والاستثمارية متطلعين الى رؤية صاحب السمو حفظه الله ورعاه بتحويل الكويت الى مركز مالي عالمي كما نسعى ان تساهم صناعة الطيران برؤية الكويت عام 2035. وهنا لابد ان نؤكد ان معرض الكويت للطيران يمثل بدء مرحلة جديدة من التطلعات والتحديات وقفزة حضارية جديدة تخطوها دولة الكويت في صناعة معارض الطيران حول العالم لاسيما انها من اولى الدول المستثمرة بمجال الطيران التجاري في منطقة الشرق الاوسط. ودائما ما تحرص دولة الكويت على اللحاق بركب صناعة الطيران العالمي سواء في خطوط طيرانها او مطاراتها والدليل على ذلك ان اجمالي نفقات الدولة في صناعة الطيران المدني او العسكري خلال العامين المنصرمين والعامين القادمين يقارب ال25 مليار دولار. في الختام اتقدم بجزيل الشكر والتقدير للديوان الاميري ولوزارات الدفاع والداخلية والاعلام والطيران المدني والجهات الراعية للمعرض على دعمهم اللا محدود وتقديم كافة التسهيلات الممكنة حيث لم يألوا جهدا في تذليل العقبات امام هذا الحدث العالمي. اسأل الله العلي القدير ان يحفظ الكويت امنا مستقرا تحت قيادة حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح امير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وولي عهده الامين سمو الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح حفظه الله. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته". بعدها قامت عدد من الطائرات المشاركة في المعرض بعرض جوي ثم قام ممثل سموه رعاه الله بجولة في ارجاء المعرض. هذا وغادر ممثل سموه حفظه الله مكان الحفل بمثل ما استقبل به من حفاوة وتقدير.